منتدى طلاب التاسع والبكلوريا في سورية

التعليم هدفنا والتفوق غايتنا
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
12/3/2013, 4:03 am من طرف حياة

» من ام الى ابنها
12/3/2013, 3:52 am من طرف حياة

» وطني ينزف
1/8/2012, 11:50 pm من طرف منال80

» في بعض المواقف
14/6/2012, 1:24 am من طرف جرح الزمان

» حين أشتاق إليك....
14/6/2012, 1:21 am من طرف جرح الزمان

» يارب نصرك
30/5/2012, 12:36 pm من طرف حياة

» سأغلق الكتاب
19/5/2012, 12:37 am من طرف أحمد

» انتظرت طويلا
15/5/2012, 2:46 am من طرف حياة

» الحياة ...
15/5/2012, 2:36 am من طرف حياة

» ليت البعد بيدي حبيبي
15/5/2012, 2:29 am من طرف حياة

» إلى حبيبتي مصر
13/5/2012, 11:19 pm من طرف نور

» عذراً حبيبي سأتحملك
13/5/2012, 7:51 pm من طرف جرح الزمان

» لن أتركك حبيبى
13/5/2012, 7:39 pm من طرف جرح الزمان

» هذه أنا
4/5/2012, 3:43 am من طرف أحمد

» لاصفقات في الحب
1/5/2012, 3:50 am من طرف أحمد

» ارضاء الرجل
1/5/2012, 3:11 am من طرف حياة

» الذكر والأنثى
29/4/2012, 2:05 am من طرف جرح الزمان

» اذكرني بالخير
26/4/2012, 5:11 pm من طرف أحمد

زوار المنتدى

.: أنت الزائر رقم :.

free counters

شاطر | 
 

 الفنون زمن السلاطين المماليك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد
-*-*-*-
-*-*-*-


سورية
ذكر
العمر : 32
المدينة : حلب
الدراسة : دبلوم
عدد المشاركات : 656
تاريخ التسجيل : 02/05/2008
الابراج : الجدي
نظريتي بالحياة : عندما تشير " بإصبع يدك " .. نحو شخص تنتقده
فلا تنسى أن هناك " ثلاثة أصابع " .. بيدك أيضا
تشير نحوك ..أنت

السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: الفنون زمن السلاطين المماليك   27/6/2008, 12:37 am

الفنون زمن السلاطين المماليك




تنقسم الفنون في هذا الزمن إلى مجموعتين :

1- الأولى :تشمل العمارة والتصوير والرسم والنحت وتسمى الفنون الكبرى .

2- الثانية : تشمل الصناعات اليدوية الصغيرة وكانت تتطلب دقة فائقة ومهارة كبيرة ، وكان يطلق عليها اسم الفنون الصغرى .

والمعروف أن رقي الفنون في أي زمان ومكان يرتبط ارتباطاً شديداً بإنتعاش الحياة الاقتصادية وتوفر المال .

ولقد رأينا فيما سبق أن دولة المماليك كانت تتصف بالغنى وكثرة الثروة و المال وذلك لوقوع مصر وبلاد الشام ضمن مواقع استراتيجية مهمة على خطوط التجارة الدولية وحسن استغلال السلاطين المماليك ومن كان خلفهم لهذا الموقع الممتاز عدا عن أن حروب هذه الدولة كانت في جانبٍ من جوانبها حروباً رابحة تغطي ما أنفق عليها عن طريق الغنائم .

ولقد ارتقت الفنون عموماً في هذه الدولة لعيش الناس في بحبوحة واضحة وهذا ما جعل هذه الدولة تتميز تميزاً واضحاً في المجال الفني .

وتتسم فنونها بمزايا خاصة في تاريخ الفن الإسلامي ومن الفنون التي راجت آنذاك .

أولاً – الفنون الكبرى :

1- العمارة :

يعتبر عصر السلاطين المماليك العصر الذهبي في تاريخ العمارة الإسلامية في مصر وبلاد الشام ، فقد كان الإقبال عظيماً على تشييد العمائرمن جوامع ومدارس وحمامات وأضرحة وأسبلة. كانت هذه العمائر تتميز بتنوعها وإتقان عمارتها وجمالها واشتمالها على العناصر المعمارية المتميزة في واجهاتها أومناراتها أوقبابها ، وما كانت تزخرف به من الداخل والخارج من زخارف جصية ورخامية ، وتقسم العمائر في هذا الزمان إلى قسمين : 1-عمائر دينية . 2-عمائر مدنية .

وأهم العمائرالدينية(المساجد والمدارس والمدافن والقباب) وأهم هذه هي الجوامع، وكان الجامع يبنىعلى شكل مربع يتألف من صحن يحيط به أربعة إيوانات تبدو وكأنها حنيات في الجدران وأكبرهاإيوان القبلة.

ومن أجمل العمائر التي خلفها السلاطين المماليك " جامع السلطان الناصر محمد بن قلاوون" و مدرسة وبيمارستان السلطان " المنصورقلاوون" ومدفن السلطان" الظاهربرقوق" ومدفن السلطان" قايتباي" .

ومن العمائر المدنيّة : هناك قصور عدة منها ما تبقى منه أجزاء ، وهذه القصور كانت تمتاز بقاعاتٍ سقوفها مذهبة فضلاًً عن الزخارف الرخامية و الزخارف الخشبية المخروطية أو المحفورة أو المطعّمة .

2- الرسم والتصوير :

من المعروف أن الرسم أو التصوير كان من الفنون المكروهة إجمالاً من الناحية الدينية إذ أن التحريم شمل رسم الكائنات الحية ، وهذا ما دفع الفنانين المسلمين إلى ابتكار فنون تعوضهم عن رسم الكائنات الحية ، فصغروا الحيوان أو الإنسان على شكل منمنمات أو اعتمدوا في زخارفهم على الأشكال الهندسية أوالنباتية كما اهتموا اهتماماً بالغاً بالخط العربي وجعلوه أحد الفنون التي تزين بها واجهات العمائر .

ولقد امتاز عصر السلاطين المماليك بكثرة الرسوم والزخارف المتميزة بطابعها العربي .

ولم يقتصرفن الزخرفةعلى ما كان في العمائربل اشتمل الزخارف التي كانت على الخزف والمنسوجات و التحف المعدنية والزجاج فضلاً على أغلفة الكتب .

أما الزخرفة على الخزف فلقد بلغت مستوىٍ راقياً في الشام ومصر وتشهد على ذلك كثرة الأواني التي تعود إلى ذلك العصر ،إذ تتميز برسومٍ لحيوانات أو طيور أو برسومٍ نباتية أو هندسية عليها كتابات بخط الثلث وتحيط بهذه الكتابات رسوماً لفروع نباتية باللونين الأبيض و الأزرق .

أما زخرفة النسيج فلقد تميزت هذه الزخرفة بالدقة و الروعة و أجمل قطع النسيج تلك التي صنعت من الحرير وزخرفت بالخطوط الكتابية أو الرسوم النباتية .

أما المعادن فلقد زخرفت وكانت كثيرة كالصناديق والثريات والطاسات والأواني المختلفة والكراسي المعدنية في حين أهتم الناس ذلك العصر بزخرفة الزجاج و البلّور .

كما اهتموا أيضاً بتجليد الكتب و امتازت هذه الجلود بالزخارف الهندسية وتميز بعضها بزينات ورسوم دقيقة وجميلة .

وكان من الطبيعي أن يختص القرآن الكريم بجزءٍ كبير من عناية الفنانين حيث ذهّبت المصاحف وتفنن الناس في زخرفة أغلفتها ، وهذا ما يشهد عليه مجموعة المصاحف الثمينة المحفوظة حتى الآن بدار الكتب المصرية .

وكذلك تميزت الكثير من المخطوطات العائدة إلى ذلك العصر و المحفوظة في أماكن متعددة في العالم .

3- النحت والحفر :

أما فن النحت والحفر في الحجر و الرخام والجض فقد بلغ درجة كبيرة من التقّدم في هذا العصر حيث زينت المنشآت بالزخارف والنقوش الفنية فضلاً عن المقرنصات وصنجات العقود المعشّقة و الألواح الرخامية و الفسيفساء و المنحوتات الجصية و الحجرية ، وقد نحتت الزخارف نحتاً غائراً واقتصرت في أغلب الأحيان على الأشرطة و الألواح المنقوشة .

ويتضح تقدم فن النحت والحفر في هذا العصر في الألواح الرخامية الكبيرة المحفوظة بدور الآثار العالمية حيث يتميز بأشكال جميلة من نباتات وحيوانات وزخارف منحوتة نحتاً دقيقاً .

وقد تميز النحت عموماً ليشتمل على زخرفة المنابر الرخامية فضلاً عن زخرفة الشبابيك الداخلية في الجوامع عموماً .

أما الحفر على الخشب فقد تميز أيضاً في هذا العصر فأنتج الفنانون تحفاً خشبية دقيقة ظهرت في بعض المنابر و الخزانات و الكراسي وغيرها .

وكذلك ارتقى فن الحفر على العاج و العظم و استعملت رقائق العظم في زخرفة الإيوان .

وتحتوى المتاحف الكبرى في أوربا على نماذج كثيرة من هذه التحف .

ثانياً – الفنون الصغرى :

هي أهم الصناعات التي ظهرت فيها مهارة الصانع، فقد ظهر في صناعة الخزف نوع جديد ذو زخارف منقوشة تحت دهانٍ شفاف باللون الأزرق أو الأخضر .
وإمتاز هذا العصر بصناعة نوع من الفخار المطلي بالمينا وكانت عجينة هذا الفخار مائلة للحمرة وفوقها قشرة بيضاء يعلوها دهان بلون أصفر أو أخضر .


ومن الفنون الصغرى التي تميزت في هذا العصر :
صناعة السجاد الذي كان يتميز بزخارفه الهندسية التي تشبه رقعة الشطرنج ، وفي صناعة المعادن كالكراسي و الطاسات و الآنية و الأسلحة نماذج كثيرة تنم عن ذوق ٍ متميز ، ومن هذه الصناعات تميز المشكايات ( جمع مشكاة )( السراج) والكؤوس وغيرها من الآنية حيث بدا عصر المماليك بنشاطه الفني عصراً راقياً بجميع مظاهره .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفنون زمن السلاطين المماليك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طلاب التاسع والبكلوريا في سورية :: مكتبة البحث التاريخي الجامعي :: المكتبة التاريخية :: تاريخ المماليك-
انتقل الى: